منتديات حروف المشاعر





عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي ..



أهلا وسهلا بك إلى منتديات حروف المشاعر . أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا ... فتاوى اسلامية , بمايتفق مع مذهب أهل السنة والجماعه



    أنت ماتزال صغيرآ

    شاطر
    avatar
    حروف المشاعر
    • مؤسس الموقع
    • مؤسس الموقع

    عدد المشاركات : 614
    تاريخ التسجيل : 10/08/2011
    العمر : 25
    البلد : السعوديهـ _ جدهـ

    أنت ماتزال صغيرآ

    مُساهمة من طرف حروف المشاعر في الجمعة أغسطس 26, 2011 9:52 am



    أنت ما تزال صغيراً .. تتشكل تلكم الكلمات بهجومية قاسية ، وتنطق بلغة
    التهكم والسخرية ، تصطف ضدي كحشد من كائنات سيئة . أصرخ من بشاعتها ..
    وبغضب نبيل ،


    أطوّح معانيها الجارحة بعيداً ، وأتـأمل : طفولة الأشياء .. ، فإذا هي : الأجمل ، والأنقى ، والأمثل ... !


    أنت ما تزال صغيراً ..


    تتكرر.. أشبّ على أطراف أصابعي ، أرفع يدي إلي أبعد ضوء خافت ، كالكبار
    الذين يحاولون أن يطاولوا قامة النجوم .. وكالكبار .. تخور اصابعي . تتعب
    يدي . نتساوي فـي العياء ، والفشل !


    أنت ما تزال صغيراً ..


    لا يملّون التكرار .. ولا أملّ الصبر والإحتمال .. ألتجيء إلى مكتبتي
    الصغيرة ، أقرأ : "البحث عن الزمن المفقود" .. لمارسيل بروست . وكأنني
    برفقته ، وهو يحــاول في صبر ودأب : تثبيت الزمن حتى لا يكبر أبداً !


    وأصغي إلى الشاعر : ديلان توماس ، وهو يرنم ترنيمته الموحى بها من الخلود :
    " إن الكرة التي قذفتها عندما كنت ألعب في الحديقة ، لم تعد بعد إلى الأرض
    !


    فأهتف بإهتياج الفرح : أنا ما زلت صغيراً . وكالصغار .. سأظل شغوفاً
    بالحنان ، وبالعناق .. ولثم أمي قبلات الامتنان . ومبشّراً : بإله الأشياء
    الصغيرة : "القطيع الصغير" . و"الصغير في بيت أبيه" !...



    أنت ما تزال صغيراً .. تتشكل تلكم الكلمات بهجومية قاسية ، وتنطق بلغة
    التهكم والسخرية ، تصطف ضدي كحشد من كائنات سيئة . أصرخ من بشاعتها ..
    وبغضب نبيل ،


    أطوّح معانيها الجارحة بعيداً ، وأتـأمل : طفولة الأشياء .. ، فإذا هي : الأجمل ، والأنقى ، والأمثل ... !


    أنت ما تزال صغيراً ..


    تتكرر.. أشبّ على أطراف أصابعي ، أرفع يدي إلي أبعد ضوء خافت ، كالكبار
    الذين يحاولون أن يطاولوا قامة النجوم .. وكالكبار .. تخور اصابعي . تتعب
    يدي . نتساوي فـي العياء ، والفشل !


    أنت ما تزال صغيراً ..


    لا يملّون التكرار .. ولا أملّ الصبر والإحتمال .. ألتجيء إلى مكتبتي
    الصغيرة ، أقرأ : "البحث عن الزمن المفقود" .. لمارسيل بروست . وكأنني
    برفقته ، وهو يحــاول في صبر ودأب : تثبيت الزمن حتى لا يكبر أبداً !


    وأصغي إلى الشاعر : ديلان توماس ، وهو يرنم ترنيمته الموحى بها من الخلود :
    " إن الكرة التي قذفتها عندما كنت ألعب في الحديقة ، لم تعد بعد إلى الأرض
    !


    فأهتف بإهتياج الفرح : أنا ما زلت صغيراً . وكالصغار .. سأظل شغوفاً
    بالحنان ، وبالعناق .. ولثم أمي قبلات الامتنان . ومبشّراً : بإله الأشياء
    الصغيرة : "القطيع الصغير" . و"الصغير في بيت أبيه" !...


    _________________

    avatar
    شعوولة
    مراقبة عآمه
    مراقبة عآمه

    عدد المشاركات : 172
    تاريخ التسجيل : 27/08/2011
    البلد : الدمام

    رد: أنت ماتزال صغيرآ

    مُساهمة من طرف شعوولة في الأحد أغسطس 28, 2011 10:32 pm

    مرره حلووو...يسلمؤؤVery Happy


    _________________

    avatar
    malak
    عضو متالق
    عضو متالق

    عدد المشاركات : 52
    تاريخ التسجيل : 28/08/2011

    رد: أنت ماتزال صغيرآ

    مُساهمة من طرف malak في الإثنين أغسطس 29, 2011 12:16 am

    يسلمووو

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء نوفمبر 21, 2018 2:45 am